اشلونك   أخضر غامق بنفسجي وردي احمر بني اخضر أسود تركواز
تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز
 

منتديات شبكة السنة النبوية وعلومها


العودة   منتديات شبكة السنة النبوية وعلومها > ...::: منتديـــــات السنة النبوية :::... > منتــــدى عـلــوم السـنـــة

منتــــدى عـلــوم السـنـــة يعنى بالسنة النبوية المطهرة وعلومها

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 02-28-2018, 10:16 AM   #1
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: من الدار الزائلة إلى دار البقاء
الجنس: أنثى
المشاركات: 8,474


افتراضي من الآداب في السنة آداب اللقاء

🤝من الآداب في السنة آداب اللقاء .
البدء بالسلام والمصافحة عند اللقاء:


معنى المصافحة وكيفيتها :

قال في القاموس : وَالْمُصَافَحَةُ الْأَخْذُ بِالْيَدِ كَالتَّصَافُحِ .

وفي تاج العروس : الرَّجُلُ يُصَافِحُ الرَّجلَ: إِذا وَضَعَ صُفْحَ كَفِّه فِي صُفْحِ كَفِّه، وصُفْحَا كَفَّيْهمَا: وَجْهَاهُما. وَمِنْه حَدِيث: (المُصَافَحَة عندَ اللِّقَاءِ) وَهِي مُفاعَلة من إِلْصاقِ صُفْحِ الكَفِّ بالكفِّ وإِقبال الوَجْهِ على الوجْهِ؛ وقال : كَذَا فِي (اللِّسَان) و (الأَساس) و (التَّهْذِيب) .

وفي المرقاة شرح المشكاة المصافحة هي الإفضاء بصفحة اليد إلى صفحة اليد .

وتقع المصافحة في الأصل بأن يضع الرّجل صفح كفّه في صفح كفّ صاحبه‏.‏ واختلف في كون المصافحة المستحبّة هل تكون بكلتا اليدين أم بيد واحدة‏ ؟
منهم من قال أنها بكلتيهما واستدلوا على ذلك بما ورد من قول ابن مسعود رضي اللّه عنه « علّمني النّبي صلّى اللّه عليه وسلّم التّشهد وكفي بين كفّيه ».(1)
وغير ذلك من الأدلة التي يرجع إليها في مظانها ، وأجيب على أدلتهم بعدة إجابات ليس هذا موضع بسطها .
وذهب بعضهم إلى أنّ كيفيّة المصافحة المشروعة لا تتعدّى المعنى الّذي تدل عليه اللغة‏,‏ ويتحقّق بمجرّد إلصاق صفح الكفّ بالكفّ‏ ، واستدلّ لهذا الرّأي بقول عبيد اللّه بن بسر رضي اللّه عنه‏:‏ « ترون كفّي هذه فأشهد أنّني وضعتها على كفّ محمّد صلّى اللّه عليه وسلّم‏.‏‏.‏‏.‏ وذكر الحديث »‏.(2)
فيكون معنى المصافحة المشروعة :هو وضع صفح الكف بصفح الكف والقبض عليها مع إقبال الوجه على الوجه.
وقد تدعو الحاجة أحيانا إلى إعطاء الساعد بدل الكف كما لو مد يده، والآخر يده غير جاهزة للمصافحة فيعطيه ساعده فهذا لا بأس به ، ولو أنه أقطع اليدين بمعنى أن الكف غير موجودة، فيقبض على الساعد وهذا للحاجة أو الضرورة وليس هو الأصل.

http://www.alssunnah.org/ar/site-sec...sunnah/7094-43
____________
(1)أخرجه البخاري (6265) ، ومسلم (1 / 302) رقم 402 ).
(2)أخرجه أحمد (29 / 236 ) (17690)، والنسائي في الكبرى ( 2772 ) .
__________________


.





قال ابن القيم لا يجتمع الإخلاص في القلب ومحبة المدح والثناء والطمع فيما عند الناس إلاّ كما يجتمع الماء والنّار
...




اختي احذري محادثة الرجال

" الشريعة سدت كل الأبواب المفضية إلى الفتنة...

" المسلم لا يمنحن ايمانه في مواطن الفتن"

" لا يزال الشيطان يغريهما.. و أمر صلى الله عليه وسلم من سمع بالدجال أن يبتعد عنه ، وأخبر أن الرجل قد يأتيه وهو مؤمن ولكن لا يزال به الدجال حتى يفتنه".

مشرفة غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
 

قديم 02-28-2018, 02:47 PM   #2
ماجده

مراقبة
تاريخ التسجيل: Feb 2014
الجنس: أنثى
المشاركات: 2,983


افتراضي رد: من الآداب في السنة آداب اللقاء

عليه الصلاه والسلام
جزاكم الله خير
ماجده غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
 

قديم 03-03-2018, 10:08 PM   #3
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: السعودية
الجنس: أنثى
المشاركات: 5,693


افتراضي رد: من الآداب في السنة آداب اللقاء

صلوات ربي و سلامه عليه
__________________
الأثير غير متواجد حالياً
رد مع اقتباس
 

رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى



  اشلونك   أخضر غامق بنفسجي وردي احمر بني اخضر أسود تركواز
تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز تركواز
Powered by vBulletin® Version 3.8.4 Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
. Translation By : trustservers.net
جميع الحقوق محفوظة لشبكة السنة النبوية وعلومها
Style version: 2.0 ||